أخبار

ليو : لابورتا جرحني بكلماته ومبابي ليس سواريز

أكد ليو الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي أن إدارة ناديه السابق برشلونة الإسباني لم تطلب منه اللعب بالمجان لصالح “البلوجرانا”. وأن حديث جوان لابورتا رئيس النادي عنه بعد رحيله جعله يتألم كثيرًا.

ميسي أجرى مقابلة مطولة تحدث خلالها عن طموحه مع باريس سان جيرمان، وأحلامه الشخصية في سنواته الأخيرة مع كرة القدم.

هل اعتاد ليو ميسي على فكرة الابتعاد عن برشلونة؟

أكد ليو ميسي أنه يواصل مشاهدة مباريات برشلونة ويسترجع أحيانًا الذكريات التي عاشها مع “البلوجرانا”.

وقال الأرجنتيني: “حسنًا، حتى هذا اليوم حين أشاهد المباريات أسترجع القليل من كل ما كان. الآن أنا هادئ أكثر وأكثر استيعابًا لكل شيء ومن الواضح أنني أفكر في كل ما لدي هنا وما هو قادم على مستوى الرياضة والأسرة”.

ما هو رأي ليو في فكرة اللعب مجانًا لصالح برشلونة؟

وتطرق ميسي إلى الحديث عن مفاوضات تمديد عقده مع برشلونة في الصيف الماضي والتي باءت بالفشل.

وقال ميسي: “الحقيقة هي أنني كما شرحت في مؤتمر الوداع فعلت كل ما في وسعي للبقاء. ولم يُطلب مني اللعب مجانًا في أي وقت”.

وأضاف ليو : “الإدارة طلبت مني خفض راتبي بنسبة 50% وقمت بذلك دون أي مشكلة. كنا في وضع يسمح لنا بمساعدة النادي أكثر”.

وتابع: “كانت رغبتي ورغبة عائلتي هي البقاء في برشلونة و لم يطلب مني أحد أن ألعب مجانًا. ولكن في نفس الوقت يبدو لي أن الكلمات التي قالها الرئيس جوان لابورتا ليست في محلها”.

وأكمل: “لقد جرحني لأنني أعتقد أنه لم يكن بحاجة لقول ذلك. الأمر يشبه فقدانك للكرة وعدم تحمل عواقب ذلك أو عدم تولي مسؤولية. الأشياء هذا يجعل الناس يفكرون أو يولد نوعًا من الشك وأعتقد أنني لا أستحق ذلك”.

هل سيعود ليو ميسي للعب مع برشلونة؟

وتحدث ليو ميسي في المقابلة عن احتمالية العودة للعب مرة أخرى في صفوف برشلونة قائلًا: “لا أعرف متى سينتهي عقدي مع باريس سان جيرمان. الأمر شبه المؤكد هو أننا سنعيش في برشلونة مرة أخرى وأن حياتنا ستكون هناك”.

وأضاف: “هذا ما تريده زوجتي وما أريده. لا أعرف ما إذا كان عقدي مع باريس سينتهي لكن سنعود للعيش في برشلونة”.

اقرأ أيضا : مورينيو يتعاطف مع بنزيما ويجامل إيطاليا !
هل ينجح فريق برشلونة الحالي في الفوز بالألقاب؟

وتحدث ليو ميسي عن وضع برشلونة الحالي وإمكانية تحقيق القائمة الحالية للألقاب.

وقال الأرجنتيني: “برشلونة يمتلك فريقًا رائعًا يلعب بشكل جيد للغاية أشاهد المباريات كلما استطعت. ظهر لاعبون مهمون ورائعون للغاية مثل جافي. على مستوى الفريق هم بخير”.

وأضاف: “مع عودة أجويرو وديمبيلي إذا عاد بشكل جيد سيكونان عونًا كبيرًا للفريق”.

وتابع: “برشلونة سينافس دائمًا لأنه أحد أفضل الأندية في العالم وسيقاتل من أجل الدوري وأهدافه”.

ماذا قال ليو عن كأس العالم 2022 وفكرة الاعتزال؟

ميسي تحدث كذلك عن مشواره مع منتخب الأرجنتين وخوض بطولة كأس العالم 2022 التي تقام في نوفمبر وديسمبر من العام المقبل.

وقال ليو ميسي: “أنا متحمس جدًا للقيام بأشياء عظيمة. لقد حققنا الفوز بلقب كوبا أمريكا بعد أن حاولنا ذلك لفترة طويلة”.

وأضاف: “نحن اليوم جيدون ومستعدون للمونديال ما زلنا بحاجة إلى أن نكون أحد أكبر المرشحين. لسنا كذلك بسبب وجود فرق أفضل لكن نحن نسير على الطريق الصحيح”.

وتابع عن إمكانية اعتزاله بعد المونديال: “لا ليس بالفعل بعد ما حدث لي أعيش يومًا بعد يوم لا أعرف ما سيحدث في كأس العالم أو بعده. لا أفكر في ذلك، سنرى بعد كل ما سيحدث في تلك اللحظة”.

هل يعتقد ليو ميسي أنه سيفوز بالكرة الذهبية السابعة، ومن هو المرشح المفضل؟

ميسي أكد أنه لا يستحق الفوز بجائزة الكرة الذهبية في العام الحالي.

وقال ليو الأرجنتيني: “إذا كنت صادقًا فلا أعتقد ذلك. أكبر جائزة حققتها كانت كوبا أمريكا بعد أن قاتلنا كثيرًا من أجل هذا الإنجاز. لقد كان الأفضل على الإطلاق”.

وأضاف: “إذا وصلت إلى الكرة الذهبية سيكون ذلك غير عادي لما يعنيه الفوز بها مرة أخرى. الفوز سبع مرات جنوني وإذا لم يحدث فإنني سأكون قد حققت أحد أهدافي العظيمة أنا سعيد جدًا بما حدث وما يمكن أن يحدث”.

كيف تسير أشهر ليو ميسي الأولى في باريس؟

وبعد المنتخب انتقل الحديث إلى باريس سان جيرمان والفترة التي يعيشها النجم الأرجنتيني في ملعب “حديقة الأمراء”.

وقال ليو ميسي: “منذ وصولي شعرت كما لو كنت في غرفة الملابس لفترة طويلة. لأن لدي العديد من الأصدقاء والأشخاص الذين يتحدثون الإسبانية ويجعلون التكيف أسرع بكثير”.

وأضاف: “بدأت الدخول في الأجواء. لأنه بخلاف حقيقة وجودي منذ شهرين فقط فإنني لعبت عددًا قليلًا من المباريات ما زلت أعتاد على الأمور”.

ما هي أفضل وأسوأ لحظات ليو في أول فترة له مع باريس؟

وقال الأرجنتيني: “اللحظات السيئة كانت في البداية حين كانت كل الأمور تحدث فجأة. قضينا شهرًا ونصف في الفندق وليس من السهل القيام بذلك مع الأولاد الذين بدأوا المدرسة بالفعل”.

وأضاف: “كنا في وسط المدينة وهذا جعل حركة المرور لا تُطاق. استغرقنا ساعة للذهاب إلى المدرسة أو التمرين. الأطفال لم يتمكنوا من تحمل البقاء في الفندق كان هذا صعبًا”.

وتابع: “في الوقت نفسه حاولنا الاستمتاع بتجربة المدينة للتعرف على كل شيء حتى حصلنا على المنزل هذا جعل كل الأمور أفضل”.

ما هي أهداف ليو ميسي مع باريس سان جيرمان؟

يرى ميسي أن الهدف الأساسي الذي جعله ينتقل إلى باريس سان جيرمان هو قيادة الفريق لتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا.

وقال ليو ميسي: “عندما جئت إلى هنا كان ذلك أحد الأسباب الرئيسية. كما قلت في وداعي حتى اللحظة الأخيرة التي ألعب فيها سأحاول مواصلة الفوز بالألقاب”.

وأضاف: “عندما قررت القدوم إلى باريس سان جيرمان كان ذلك أحد الأسباب لأن لديهم فريقًا رائعًا. ورغبة في الاستمرار بالنمو والفوز بدوري الأبطال بعد سنوات عديدة من المحاولة لكل هذا قررت الانتقال إلى هنا لأن أهدافنا متطابقة”.

ما هي علاقة ليو مع نيمار ومبابي؟

ليو ميسي تطرق في المقابلة للحديث عن شريكيه في هجوم باريس سان جيرمان البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي.

وقال ميسي: “الحقيقة هي أن غرفة الملابس بالكامل مذهلة لقد جعلوا الأمور سهلة للغاية بالنسبة لي”.

وأضاف: “كانت لي علاقة طويلة الأمد مع نيمار واصلنا التحدث رغم عدم لعبنا معًا. أما مع مبابي في البداية كان الأمر غريبًا لأننا لم نكن نعرف ما إذا كان سيبقى أم سيرحل”.

وتابع: “لحسن الحظ نحن نتعرف أكثر على بعضنا البعض داخل وخارج الملعب نتعايش بشكل مذهل. هناك مجموعة جيدة ومترابطة في غرفة الملابس”.

أيهما أفضل ثلاثي برشلونة التاريخي أم ثلاثي باريس الحالي؟

وقال ليو ميسي عن ذلك: “الأمر مختلف لويس سواريز مهاجم من نوع آخر بخصائص مختلفة عن مبابي. كيليان لعب السنوات القليلة الماضية على الجناح أكثر من المهاجم الصريح”.

وأضاف: “أما سواريز فهو معتاد على ذلك المركز. كيليان يتمتع بالقوة ويقتلك في المساحات”.

واختتم ميسي تصريحاته قائلًا: “المقارنة صعبة لقد كنت محظوظًا لوجودي في ثلاثي برشلونة والذي كان رائعًا وآمل الآن أن نتمكن من تحقيق نفس الأشياء التي حققناها في السابق”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى