أخبارالكرة الآسيويةالكرة الأفريقية

مصر وقطر صراع البرونز يشعل موقعة كأس العرب!!

رغم ضياع حلم التتويج بلقب كأس العرب إلا أن منتخبي مصر وقطر يدخلان مواجهة تحديد المركزين الثالث والرابع. بطموح الحصول على الميدالية البرونزية. وتعويض الجماهير بالصعود إلى منصة التتويج في ليلة ختام المحفل العربي المميز.

وسبق أن حل منتخب مصر في المركز الثالث ببطولة كأس العرب عام 1988 .ولكنه لم يحصل مطلقاً على المركز الرابع. بينما يبقى الحال مختلفا لمنتخب قطر الذي حصل على المركز الرابع في نسخة 1985 ولم يحصل على المركز الثالث من قبل.

منتخب قطر يبحث عن التعويض.

 

تبحث قطر عن تعويض ضياع تذكرة التأهل إلى نهائي كأس العرب. بعد خسارته الدرامية أمام الجزائر في نصف النهائي بنتيجة (1-2).

وحاول العنابي لآخر لحظة في مباراة الجزائر. ولكن يوسف بلايلي كان له رأي آخر ورجح كفة محاربي الصحراء في اللحظات الأخيرة.

ويرفع المنتخب القطري مع مدربه الإسباني فيليكس سانشيز. راية التحدي في مواجهة مصر، من أجل التعويض وحسم الميدالية البرونزية.

ولا تبدو أوراق سانشيز الفنية غامضة بالنسبة للفراعنة فالعنابي القطري .يلعب منذ سنوات بطريقة الـ3 مدافعين ويعتمد بشكل كبير على السرعات في خط الوسط لخلخلة دفاعات منافسيه.

وسجل العنابي القطري 12 هدفاً في 5 مباريات. كما أن سانشيز يضع رهانه على الدويتو المميز أكرم عفيف والمعز علي. بجانب خبرات صانع الألعاب والقائد حسن الهيدوس وقدرات بوعلام خوخي في بناء الهجمات.

وربما تشهد المباراة حصول بعض البدلاء على الفرصة في ظل إرهاق بعض اللاعبين. نتيجة المجهود الكبير في لقاء الجزائرز وقد تكون الفرصة سانحة لظهور علي أسد الله. وعاصم ماديبو بشكل أساسي في المباراة.

مصر.. ومصالحة الجماهير.

تبدو نفس الدوافع حاضرة للمنتخب المصري الذي يبحث عن مصالحة جماهيره .بعد ضياع تذكرة النهائي في اللحظات الأخيرة أمام تونس بهدف من نيران صديقة.

وتعرض البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني لمنتخب مصر. لانتقادات واسعة بعد الأداء الهزيل في لقاء تونس وتلقي أول هزيمة منذ توليه قيادة الفراعنة في شهر أيلول/سبتمبر الماضي.

ورفع كيروش راية التحدي أيضا مطالبا لاعبيه بحسم الميدالية البرونزية أمام قطر .والفوز بالمركز الثالث ومصالحة الجماهير بعد الخسارة أمام تونس.

ويتسلح المنتخب المصري بحماس لاعبيه والروح القتالية مع احتمالية تغييرات في تشكيلة الفراعنة .خاصة في الجانب الهجومي بعودة أحمد رفعت للمشاركة أساسيا بجانب وجود حسين فيصل ومحمد مجدي “أفشة”.

وربما يشهد اللقاء الظهور الدولي الأول للحارس الصاعد محمد صبحي لإراحة محمد الشناوي. بجانب اعتماد كيروش على بعض العناصر أصحاب الخبرة مثل عمرو السولية وأحمد حجازي لاقتناص الفوز.

اقرا ايضا : الجزائر الى نهائي كأس العرب 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى